بمشاركة رونالدو..فوز صعب ليونايتد على بطل قبرص

بمشاركة رونالدو..فوز صعب ليونايتد على بطل قبرص

مانشستر حقق فوزًا صعبًا 3-2 على مضيفه أومونيا نيقوسيا القبرصي ضمن منافسات الجولة الثالثة للمجموعة الخامسة للدوري الأوروبي «يوروبا ليغ» ، لكن ريال سوسييداد الإسباني بقيتصدراً بالعلامة الكاملة بفوزه على مضيفه شريف تيراسبول المولدافي 2-صفر.

ويدين بالفوز لبديليه ماركوس راشفورد (53 و 84) والفرنسي أنتوني مارسيال (63) يمكنك استخدام دخلا في الشوط الثاني ، بعد أن منح الدولي الإيراني كريم أنصاريفرد لأصحاب الأرض (34) ، فيما قلّص البديل نيكولاس بانايوتو الفارق لأومونيا (85).

وهذا الفوز الثاني تواليًا للشياطين الحمر في المسابقة القارية بعد افتتاحي على أرضهم ضد ريال سوسييداد.

ويتصدر الفريق الباسكي الترتيب برصيد 9 نقاط بفارق 3 نقاط عن يونايتد مقابل 3 لشيريف ، فيما بقي أومونيا نيقوسيا من دون رصيد.

ودخل فريق المدرب الهولندي إريك تن هاغ الى المباراة بعد خسارته الأحد 6-3 في ملعب الاتحاد أمام جاره سيتي.

مباراة كان متوقعًا ، شارك البرتغالي كريستيانو رونالدو أساسيًا ، وذلك للمرة الثانية منذ وصوله هذا الصيف من ريال مدريد الإسباني.

رونالدو

أتيحت أول فرصة لرونالدو وصلته الكرة مسافة قريبة داخل المنطقة تصدى لها الحارس البرازيلي فابيانو ببراعة (9).

تم تحقيق هدف الفوز بالبرتغالي ونائبه ونائبه ، ونائبه ، ونائبه ، ونائبه ، ونائبه ، ونائبه ، ونائبه ، ونائبه ، ونائب برونو (16) ).

وأصاب بعدها فرنديش العارضة برأسية إثر عرضية من رونالدو (18).

وكاد أن يسجل أنتوني هدفًا رائعًا.

الهدف الأول عكس مجريات الهدف الأول عكس مجريات اللعب الهولندي تايريل مالاسيا وشن مرتدة واستفاد من التفوق ، مهاراتها صاروخية في المرمى من مسافة قريبة يديه ويحتفل بالهدف (34).

انطلاق الشوط الثاني دفع تن هاغ براشفورد ولوك شو بدلاً من جايدون سانشو ومالاسيا تواليًا.

ولم يخيّب راشفورد ظن مدربه وسرعان ما عادل النتيجة بتسديدة جميلة من داخل المنطقة الى يسار الحارس (53).

وبعد دقيقة من نزوله بديلا لفرنانديش ، منح مارسيال ، صاحب الهدفين ضد سيتي ، التقدم لدخول بتسديدة من داخل المنطقة يمين الحارس (63).

هدفًا: هدفًا ثالثًا محققًا ، قيمًا غريبة ، وجدته في الدوري الممتاز (78).

بدور الجهة المالكة في المنطقة إلى المنطقة إلى راشفورد ، القائم الثاني ، تابعها من مسافة قريبة في المرمى (84).

إلا أن أصحاب الأرض سرعان ما أعادوا فارق الهدف لبانايوتو من بتسديدة من داخل المنطقة (85).

.